منتدى هوانا هواكم

منتدى هوانا هواكم

اهداء لكل من يريد ان يبوح بخواطره فهوانا ...هواكم


    ايه رايكو بعريس ياسمين؟

    شاطر
    avatar
    سارة
    عضو متميز
    عضو متميز

    عدد الرسائل : 218
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 28/11/2008

    ايه رايكو بعريس ياسمين؟

    مُساهمة من طرف سارة في الإثنين 13 أبريل - 14:41


    لم يكذب الوسيط الذي جاء بهذا العريس لياسمين عندما ذكر كافة مميزاته التي تتعلق بالمؤهل الدراسي وإمكاناته المادية ووسامته وقوامه الممشوق وأخلاقه العالية , ولكنه وللأسف أخفى عيباً خطيراً به لا يكن تجاهله أو التغاضي عنه أبداً , وذهبت كل محاولات ياسمين لعالج هذا العيب الخطير هباءً.
    هذا العيب باختصار هو تدني مستوى نظافته الشخصية إلى درجة لا يتحملها أحد , على الرغم من كافة مميزاته الأخرى
    .

    ولنبدأ سوياً أحداث القصة المؤلمة

    ياسمين تجلس مع عريسها في غرفة الصالون بمنزل أسرتها.

    ياسمين : غريب قوي لون القميص اللي انت لابسه ده ! .. أول مرة أشوف قميص لونه بني , واللياقة والأكمام لونهم أسود.

    العريس : يااااااه .. تصدقي القميص ده أول ما اشتريته كان لونه أصفر سادة.

    ياسمين (باندهاش) : بتقول لونه كان أصفر سادة !! .. أمال لونه بقى بـُـنـِّي , واللياقة والأكمام بقى لونهم إسود إزاي ؟؟ .. هو انت صبغته ؟؟

    العريس : لا صبغته ولا حاجة .. هو لونه بقى كده من الاستعمال .. عادي يعني !!

    ياسمين (بتعجب) : من الاستعمال إزاي يعني مش فاهمة .. ده الهدوم لونها بيفتح ويجرب من كثرة الغسيل مش العكس .. وانت لون القميص بتاعك إغمق من الأصفر للبني والأسود.

    العريس : ومين جاب سيرة الغسيل دلوقتي .. أنا بتكلم عن الاستعمال.

    ياسمين : يعني عايز تفهمني إن القميص اللي انت لابسه ده عمرك ما غسلته قبل كده ؟؟

    العريس : هو لحق يتوسخ عشان يتغسل .. ده انا يادوب اشتريته وبستعمله من ثلاث سنين بس.

    ياسمين: يا نهار أسود !!! .. بتقول ثلاث سنين !!! .. ثلاث سنين بتلبس في القميص وما غسلتهوش أبداً !!

    العريس : إنشاء الله السنة بعد اللي جاية حبقى أشطفه بالمية مع باقي الهدوم اللي عندي.

    ياسمين : السنة بعد اللي جاية !!! .. وكمان حتشطفه بالمية بس من غير صابون !!!

    العريس : يعني إيه صابون ؟؟

    ياسمين : يا دي النيلة .. وكمان ما تعرفش يعني إيه صابون !! .. أمال جزمتك اللي لونها إسود دي كانت في الأصل لونها أصفر هي كمان ؟؟

    العريس : لأ .. جزمتي لونها الأصلي كان بني , بس أصل المجاري ضاربة اليومين دول قدام باب عمارتنا , واللون الأسود ده يبقى لون الطينة بتاعة المجاري.

    ياسمين : وأنا عمالة أقول ريحة المجاري دي جاية منين .. وانت إيه اللي يخليك تمشي وسط مية المجاري ؟؟ .. هو مفيش طريق نظيف تمشي منه ؟؟

    العريس : في طريقة نظيف طبعاً .. ولكن بكسل أمشي فيه لأنه لافف شوية وطويل , فبمشي وسط مية المجاري وخلاص.

    ياسمين (بغيظ) : هو انت مش مكسوف وانت بتحكيلي الحاجات دي ؟؟

    العريس : بمناسبة الكسوف .. واضح إن أخوكي الصغير ده خجول قوي قوي.

    ياسمين : إشمعنى يعني ؟؟

    العريس : أصله كل ما يشوفني يحط إيده على بقه ومناخيره ويدور وشه الناحية التانية من كثرة الكسوف.

    ياسمين: ده على كده بقى مش أخويا لوحده اللي بيتكسف منك .. ده كل العيلة بتاعتنا بتتكسف منك.

    العريس : طيب أنا مضطر أمشي دلوقتي وحجيلك بكرة .. مش عايزة حاجة مني وانا جاي ؟؟

    ياسمين : ياريت بلاش تيجي بكرة خليها كمان أسبوع .. وياريت كمان لو تغير قميصك ده قبل ما تجيني.

    العريس : خلاص أشوفك الأسبوع اللي جاي.

    وبعد أسبوع يأتي العريس لزيارة ياسمين وهو يرتدي قميص لونه كحلي به نقاط سوداء.

    ياسمين : غريب قوي لون القميص بتاعك ده !! .. كحلي ومنقط باسود !!

    العريس : القميص ده أول ما اشتريته كان لونه لبني سادة.

    ياسمين : وطبعاً بقى لونه كحلي منقط اسود من الاستعمال . مش كده ؟؟

    العريس : تمام .. عرفتي منين ؟؟

    ياسمين : وياترى القميص ده اشتريته من ثلاثة سنين بس هو كمان زي التاني ؟؟

    العريس : لأ .. القميص ده أنا اشتريته من خمس سنين , وميعاد غسيله الأولاني قرب.

    ياسمين: طب ومستعجل قوي على ميعاد غسيله ليه ؟؟ .. القميص كده ممكن يبوش حرام عليك.

    وفي تلك اللحظة تشم ياسمين رائحة زفارة سمك قوية.

    على فكرة ياخوانه ياسمين بتحب السمك اووي

    ياسمين (باشمئزاز) : أنا مش عارفة إيه ريحة السمك دي ؟؟

    العريس : يمكن انتم طابخين سمك ؟؟

    ياسمين : يعني أنا مش عارفة إذا كنا طابخين سمك ولا لأ .. وبعدين دي ريحة زفارة سمك مش ريحة سمك مطبوخ.

    العريس : يمكن الريحة جاية من عند حد من الجيران.

    ياسمين : لأ مش من عند الحيران .. الريحة دي أنا شمتها من ساعة ما انت جيت .. إوع تكون دست بجزمتك في مقلب زبالة عشان كسلت تمشي بعيد عنه.

    العريس : لا والله أبداً .. أنا دست في المجاري بس .. حتى شميني كده.

    فتقرب ياسمين أنفها من العريس لتستكشف مصدر الرائحة , فتصاب بنفور شديد عندما تكتشف أنه هو بالفعل مصدر رائحة السمك.

    ياسمين : هفففففففف .. الريحة دي جاية منك وانت .. ومركزة جداً .. هو انت وقعت في برميل سمك وانت جاي ؟؟

    العريس : أيوه افتكرت .. أصل احنا أكلنا في بيتنا سمك مشوي من ثلاث أيام.

    ياسمين (بتعجب) : من ثلاثة أيااااااااام !!!!! . بتقول أكلت سمك من ثلاثة أيام بحالهم والريحة لسه فيك ؟؟ .. هو انت ما غسلتش إيديك كويس بالمية والصابون ولا إيه بالضبط بعد ما أكلت السمك ؟؟

    العريس : وأغسل إيديا بالمية ليه بس يا ياسمين ؟؟ .. هو كان فسيخ ؟؟ .. ده مجرد سمك مشوي !!

    ياسمين : يا حلاوة يا ولاد .. هو انت مش بتغسل إيديك إلا لو أكلت فسيخ بس ؟؟

    العريس : مش دايماً برضه , لو كان الفسيخ زفر بس .. ممكن في الحالة دي أبقى أطش إيديا بشوية مية وخلاص.

    ياسمين : طب اتفضل خش الحمام اغسل إيديك من الريحة المقرفة دي بدل ما انت قاعد توجع بطني بريحة السمك دي.

    العريس : إنتي مالك مكبرة الحكاية كده ليه بس يا ياسمين .. إعملي نفسك مش شامَّاها وخلاص.

    ياسمين : يعني إيه أعمل نفسي مش شامَّاها .. فز قوم على الحمام إغسل إيديك بلاش قرف.

    وقبل أن يقوم العريس على مضض للذهاب إلى الحمام لغسل يديه , تكتشف ياسمين أن حذائه محمل بكمية من الطين والأتربة تكفي لملأ كيس

    ياسمين : إيه الهباب اللي في جزمتك ده .. ما كنتش قادر تنظف جزمتك من اللي فيها ده قبل ما تجيلنا .. إتفضل إخلع جزمتك هنا قبل ما تخش الحمام تغسل إيديك عشان ما توسخش البيت بتاعنا.

    وبمجرد أن يخلع العريس حذاءه تنبعث منه رائحة أبشع من رائحة السمك التي تنبعث من يديه.

    ياسمين : هففففففف .. إيه ده !!!!! .. هو انت كنت بتاكل السمك برجليك ولا إيه بالضبط ؟؟

    العريس : يمكن الريحة دي من الشراب بتاعي .. أصلي بقالي سنة ونص لابسه في رجلي ومكسل أقلعه.

    ياسمين (بذهول) : سنة ونص والشراب في رجلك !!!!! .. ده انت تلاقيك نسيت شكل رجلك.

    العريس : تصدقي أنا فعلاً وحشتني رجلي قوي .. فرصة أقلع الشراب دلوقتي واتفرج عليها.

    ياسمين : وانت جاي بعد سة ونص تقلع شرابك عندنا هنا ؟؟ .. اتفضل روح عند باب البيت واقلع جزمتك وشرابك وسيبهم بره خالص .. وخش على الحمام اغسل إيديك.

    وبعد أن يخلع العريس حذاءه وجوربه خارج باب المنزل ويعود ثانيةً حافي القدمين لدخول الحمام لغسل يديه , تجد ياسمين العريس وكأنه يرتدي في قدميه شيئاً آخر أسود اللون.

    ياسمين: إيه ده ؟؟ .. هو انت لابس شراب إسود تحت الشراب الأصلي بتاعك ؟؟

    العريس : سلامة نظرك يا ياسمين . اللون الأسود ده لون رجلي.

    ياسمين (بفزع) : يا نهار أسود ومنيل .. ومال رجليك لونها أسود كده ليه ؟؟

    العريس : لونها إسود من الاستعمال يا ياسمين .. عادي يعني.

    ياسمين : طب اتهبب خش على الحمام بسرعة .. وياريت لو تغسل رجليك بالمرة هي كمان.

    وبعد أن يدخل العريس الحمام لغسل يديه وقدميه .. يسمع الجميع صراخه في الحمام ثم يخرج وهو في حالة فزع وخرف رهيب.

    العريس : إلحقوني .. إلحقوني .. بسم الله الرحمن الرحيم .. الحمام ده مسكون.

    ياسمين : في إيه يا بني انت ؟؟

    العريس : أصلي لقيت حاجة غريبة كده ومكًبـِّبـَة ولونها روز محطوطة على الحوض ومكتوب عليها (لوكس) , واما جيث أمسكها عشان أتفرج عليها وأشوف إيه دي بالضبط , لقيتها اتزفلطت ونطت من إيدي أكنها صاحية .. أستر يا رب.

    ياسمين : بتقول حاجة مكببة ولونها روز ومحطوطة على الحوض ؟؟

    العريس : أيوه يا ياسمين.

    ياسمين : ومكتوب عليها (لوكس) ؟؟

    العريس : أيوه يا ياسمين والله.

    ياسمين : وبتتزفلط من الإيد ؟؟

    العريس : أيوه أيوه .. زي ما تكون صاحية.

    ياسمين : وبتقول إنك كنت بتستكشفها ؟؟ .. هو انت عمرك ما شفت صابونة قبل كده ؟؟

    العريس : بتقولي صابونة ؟؟ .. أنا فاكر إني شفتها زمان في إعلانات التليفزيون بس مش فاكرها قوي.

    ياسمين : إلا قولي صحيح .. هو انت عمر ما حد من أصحابك قالك حاجة على ريحتك أو ريحة هدومك ؟؟

    العريس : أنا عندي ثلاثة صحاب .. كلهم شايفني موسوس نظافة ومحسوك قوي زيادة عن اللزوم.

    ياسمين : يعني انت النظيف اللي فيهم ؟؟ .. دول مين دول اللي شايفينك موسوس نظافة إنشاء الله ؟؟

    العريس : دول أصدقاء عمري .. إسمهم : كرم أبو ريحة , وسامي نتانة , ولطفي اسفوخس.

    ياسمين : أصحابك اسمهم : أبو ريحة , ونتانة , وأسفوخس .. طبيعي اللي زي دول يشوفوك موسوس نظافة.

    العريس : إنتي بتتريقي على أساميهم ولا إيه يا ياسمين ؟؟ .. يعني إسمك يعني هو اللي حلو قوي ؟؟
    ياسمين : وماله إسمي يا خويا انت كمان ؟؟ .. ده اسم زهرة الياسمين لونها أبيض وريحتها رائعة .. طبيعي اللي زيك ما يحبش الاسم ده.

    العريس : وردة إيه وبتاع إيه ؟؟ .. بقى اسمك ده اسم وردة ؟؟

    ياسمين : أمال اسمي معناه إيه يا فالح ؟؟

    العريس : أصل أنا لي ابن عمي تخين وسمين وزي الفشلة .. ودايماً بنتريق عليه ونقوله : ياتخين ياســمين .. يعني ولامؤاخذة بقى (ياسمين) ده اسم تريقة للتخان .. وقال تقوليلي إنه اسم وردة قال.

    ياسمين: طب ياريت خد بعضك انت وجزمتك وشرابك اللي انت سايبهم على باب بيتنا وامشي دلوقتي حالاً قبل ما أرميك بالصابونة الصاحية دي.

    العريس : على العموم أنا حمشي دلوقتي وحجيلك بعد أسبوع عشان مسافر اسكندرية مع عيلتي عشان نصيف.

    ياسمين : بجد والله ؟؟ .. طب ياريت عشان خاطري تنقع نفسك في مية البحر هناك ليل نهار قبل ما تيجي.

    العريس : بس أنا معنديش مايوه.

    ياسمين : ومين جاب سيرة المايوه .. إنت انقع نفسك في المية بهدومك وقميصك الكحلي المنقط باسود وشرابك اللي بقالك سنة ونص لابسه .. يمكن المية والملح يعملوا معاك حاجة.

    العريس : والله فكرة يا ياسمين .. بدل ما أضطر أقلع القميص عشان أغسله .. أبقى أغسله وأنا لابسه وخلاص.

    وبعد أسبوع يعود العريس مرة أخرى لزيارة ياسمين وهو يرتدي قميصه الكحلي المنقط باسود كما هو دون أن يتغير.

    العريس : أنا رجعت من اسكندرية من يومين.

    ياسمين (متجاهلة كلامه) : يعني أنا شايفة القميص لونه زي ما هو .. هو انت مش قلتلي حتنزل المية بيه وانت لابسه ؟؟

    العريس : بصراحة أنا مانزلتش المية هناك خالص يا ياسمين.

    ياسمين : وما نزلتش المية ليه :: حد من أمن الشواطئ منعك من النزول لتلوث المية ؟؟

    العريس : لأ أبداً .. أنا بصراحة متعود أما بروح هناك أدفن نفسي في الرمل.

    ياسمين (بدهشة) : تدفن نفسك في الرمل ؟؟ .. ليه ؟؟ .. بتعمل بيات صيفي زي الزواحف ؟؟

    العريس : بيات صيفي ايه بس يا ياسمين .. أنا أصلي بحب آخد حمام رمل.

    ياسمين : حمام رمل إيه وزفت إيه .. هو انت ناقص رمل وتراب .. يا أخي كنت روح خد حمام مية أحسن.

    في تلك اللحظة يشعر العريس بألم ناتج عن قرصة أو عضة في ظهره من خلف القميص.

    العريس : أي .. أي .. ظهري ظهري.

    ياسمين : في إيه ؟؟ .. ظهرك فيه حاجة ؟؟

    العريس : مش عارف بالضبط .. من ساعة ما رجعت من اسكندرية وأنا حاسس كده زي ما يكون في حاجة تحت القميص بتقرصني وتعضني.

    ياسمين: تلاقيها براغيث .. ما هو طبيعي قميص زي قميصك اللي انت بقالك سنة ما قلعتهوش يكون معبي براغيث.

    العريس : لأ لأ .. هي مش براغيث .. أصل أنا عارف قرص البراغيث ومتعود عليها .. دي حاجة تانية غيرها.

    ياسمين : بتقول متعود على قرص البراغيث !! .. طب ما هانش عليك تقلع قميصك وتغيره من ساعة ما رجعت من اسكندرية وتشوف إيه اللي بيقرصك ده ؟؟

    العريس : أنا قلت يمكن حاجة بسيطة وتروح لحالها .. بس واضح إن في حاجة في القميص من ورا بتعض جامد.

    ياسمين (بقلق) : طب شوف كده .. ما داهية ليكون فـار.

    العريس (معاتباً) : فار إيه بس يا ياسمين .. بقى انتي تصدقي إن ممكن فار يخش في القميص عندي ؟؟

    ياسمين : وما أصدقش ليه ؟؟ .. ده انت لو طلعت من قميصك كلب وولف مش حستغرب.

    العريس : أي أي .. العض زاد قوي .. أنا لازم أقلع القميص أشوف اللي جواه.

    فيضطر العريس تحت ضغط ألم القرص والعض إلى خلع قميصه للبحث عن مصدر الألم .. فإذا به يمسك بيده شيئاً لم يكن متوقعاً أبداً.

    العريس : شفتي لقيت إيه يا سمين مستخبي في القميص عندي ؟؟

    ياسمين : لقيت إيه ؟؟ .. إوع يكون فار بجد أنا بترعب من الفيران.

    العريس : لقيت كــابوريــا .. تخيلي كان فيه كابورياية صاحية مستخبية في القميص !!

    ياسمين : يا ماما .. دي كابورياية كبيرة قوي .. ودي جت منين دي ؟؟

    العريس : مش قلتلك إني لسه راجع من اسكندرية من يومين.

    ياسمين (صارخة) : وهو كل اللي بيروح اسكندرية بيرجع وفي قفاه كابورياية .. أنا نفسي أعرف الكابورياية دي دخلت في قميصك إزاي ؟؟

    العريس : أكيد وأنا دافن نفسي في الرمل.

    ياسمين : طب وأما اتهببت طلعت من المدفن بتاعك وكانت الرملة والكابوريا عليك .. مش المفروض إنك أخدت دش مطرح الرمل والكابوريا قبل ما تلبس هدومك ؟؟

    العريس : أصل أنا مش متعود آخد دش بعد حمام الرمل.

    ياسمين : يادي المصيبة على كده .. طب حتى ولو ما اتهببتش أخدتش دش , يعني انت ما أخدتش بالك إن الكابوريا على جسمك قبل ما تلبس هدومك وقميصك ؟؟

    العريس : أصل انتي مش واخدة بالك .. أصل أنا كنت كسلت أقلع هدومي ودفنت نفسي في الرملة بهدومي وقميصي كده زي ما أنا يا ياسمونة.

    ياسمين (بهستيرية) : وكمان بتدلعني وبتقولي يا ياسمونة .. إطلع برة .. إطع برة إنت والكابوريا بتاعتك دي , ومش عايزة اشوف خلقتك هنا تاني.

    العريس : أي .. أي .. الظاهر في كابورياية تانية جوه القميص .. بعد إذنك يا ياسمونة أنا مضطر أقعد لحد ما أفضي القميص من كل اللي فيه.

    فلا تجد ياسمين إلا حل واحد فقط لطرد هذا العريس البشع من منزلها .. فتذهب للحمام وتعود منه وهي تحمل الصابونة الروز اللوكس في يدها ثم تجري بها نحو العريس.

    ياسمين : لو ما مشيتش من هنا دلوقتي .. حرمي عليك الصابونة اللي بتتزفلط الصاحية دي.

    العريس : يا ماما .. يا ماما .. إبعدي عني الحاجة دي .. خلاص مش حتشوفي وشي تاني .. بااااااااااااي
    منقووووووووووووووووووووووووووووول
    avatar
    manosh
    مشرف القسم الترفيهي

    عدد الرسائل : 375
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 27/11/2008

    رد: ايه رايكو بعريس ياسمين؟

    مُساهمة من طرف manosh في الأربعاء 22 أبريل - 11:42

    تحفه ياساره بجد
    والله فظيعه
    فين الحاجات الحلوه دي من زمان ياقمر

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 19 يوليو - 11:31